السراج يبحث مع مسؤولين ليبيين سبل توفير التمويل لزيادة إنتاج النفط

طرابلس - رويترز

عقد فائز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية المدعومة من الأمم المتحدة اليوم السبت اجتماعا نادرا مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ومحافظ المصرف المركزي لبحث سبل التمويل من أجل رفع إنتاج النفط.

وتوترت العلاقات بين المؤسسات الثلاث على مدى العامين الماضيين بسبب الخلاف على الإنفاق العام وتمويل المؤسسة الوطنية للنفط.

وتوترت العلاقات بين السراج ومحافظ المصرف المركزي الصديق الكبير بسبب السياسة النقدية والإصلاح المالي رغم إعلان المصرف الشهر الماضي التوصل إلى اتفاق بشأن خطة اقتصادية ومالية.

وقالت حكومة الوفاق الوطني: "تناول الاجتماع الترتيبات المالية اللازمة لتوفير تمويل للمؤسسة الوطنية للنفط لتتمكن من رفع الإنتاج وأداء مهامها ومسئولياتها على الوجه المأمول والشاملة لعمليات الإنتاج والاستكشاف وتكرير ونقل النفط الخام والمنتجات النفطية".

وأضافت في بيان: "سيؤدي رفع إنتاج النفط إلى زيادة معدلات التصدير وبما يوفر عوائد تساهم في تحسين الوضع الاقتصادي وتخفيض العجز (كما) يساعد مصرف ليبيا المركزي على اتخاذ سياسات نقدية تعالج أزمة السيولة وتدعم الدينار الليبي وتنعش الاقتصاد الوطني بصفة عامة".

وتعتمد ليبيا، في الحصول على كامل دخلها تقريبا، على إنتاج النفط الذي تضاعف أربع مرات تقريبا على مدى العام ونصف العام الماضي ليصل إلى نحو مليون برميل يوميا.

ورغم زيادة الإنتاج، تعاني ليبيا من عجز شديد وشكت حكومة الوفاق في الماضي من حصولها على جزء ضئيل فقط من ميزانيتها.

ويعاني المواطنون من التضخم الذي تجاوز معدله 30 في المئة مع استمرار فقدان الدينار الليبي لقيمته في السوق الموازية.