وفق توقعات معهد «أيفو» لـ 2017و 2018

قاطرة الاقتصاد الألماني تواصل تقدمها

ترجمة - ياسين محمد

توقع معهد «أيفو» الاقتصادي ومقره ميونيخ أن يواصل الاقتصاد الألماني تسجيل معدلات تنموية خلال العامين 2017 و2108، وإن كان بوتيرة بطيئة.
لكن الدراسة المسحية التي أجراها المعهد أشارت إلى أن - عدم اليقين الذي يغلف السياسة الاقتصادية العالمية - سيلقي بظلاله على الصناعة القائمة على الصادرات في البلد الأوروبي، بحسب ما أورده موقع «أي سي أي إس» الإلكتروني.
ومع ذلك، رفع المعهد نمو الناتج المحلي الإجمالي للعام 2017 من توقعاته الأخيرة التي أصدرها في سبتمبر الماضي، من 1.4% إلى 1.5% كتغيير سنوي.
وأظهرت الدراسة أن الاقتصاد الألماني سينهي العام 2016 بنمو في الناتج المحلي الإجمالي نسبته 1.9% على أساس سنوي، في الوقت الذي بقي فيه نشاط الأعمال قويا خلال الربع الأخير من العام الحالي.
وبالمثل، توقعت الدراسة أن ترتفع معدلات التوظيف في العام 2017 إلى 43.8 مليون شخص، بزيادة من العام الحالي (34.5 مليون شخص). وفي العام 2018، ستنمو القوى العاملة الألمانية بصورة أكبر لتسجل44.2 مليون شخص.
وقال «أيفو»: «ومع ذلك، فإن المخاطر ذات الصلة بتلك التوقعات مرتفعة جدا على نحو استثنائي»..
وأضاف «أيفو»: «في أعقاب استفتاء البريطانيين الذين صوتوا فيه لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي والانتخابات الأمريكية التي أوصلت الجمهوري دونالد ترامب إلى البيت الأبيض وفشل الاستفتاء الدستوري في إيطاليا، مر المشهد السياسي العالمي بتغيرات جذرية، وهو ما كان مصحوبا بزيادة في عدم اليقين على الاقتصاد الألماني والعالمي أيضا في السنوات المقبلة»..
في غضون ذلك، ذكرت مجموعة «في سي أي» VCI المتخصصة في تجارة المواد الكيماوية أن الاقتصاد في منطقة العملة الأوروبية الموحدة «اليورو» وكذا الاقتصاد العالمي الأوسع، واجه تحديات في العام 2016 تمثلت في عوامل عدة، ما قد ينعكس سلبا على صناعة الكيماويات القوية في ألمانيا.
من ناحية أخرى، قال «أيفو»: «إذا ما أصبحت السياسة المالية الأمريكية - كما أعلنها الرئيس الأمريكي لمنتخب دونالد ترامب - أكثر توسعية، ينبغي أن يزود هذا الولايات المتحدة والاقتصاد الأمريكي بمحفزات إيجابية كبيرة»..
وواصل المعهد: «الدرجة العالمية والمستمرة من عدم اليقين السياسي، جنبا إلى جنب مع التفكك السياسي والاقتصادي، من ناحية أخرى، يوف يلقي بظلاله على الآفاق الاقتصادي».
وتتوقع الحكومة نموا هو الأعلى في خمس سنوات في 2016 بواقع 1.8% ونمو بنسبة 1.4% في 2017.