إنترسك دبي ينطلق الشهر القادم بمشاركة 1200 عارضاً

9.4 مليار دولار سوق أنظمة الأمن التجاري والسلامة في المنطقة

دبي - لوسيل

يشارك عارضون أوروبيون بقوة في الدورة القادمة من أكبر معرض للأمن والسلامة والوقاية من الحرائق في العالم "إنترسك" التي تنطلق الشهر القادم في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، تحت الرعاية الكريمة لسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وتأتي المملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وإيطاليا في الصدارة في إطار تعزيز الصادرات إلى السوق الأوسطية المزدهرة.

يشارك في إنترسك 2017 أكثر من 1,200 عارضا من 52 دولة ويقام في الفترة من 22 – 24 يناير، مسجلا نموا بنسبة 85 % (56,000) في مساحة المعرض المخصصة للشركات الدولية.

وتتأكد المشاركة الدولية القياسية بزيادة نسبتها 10 % في العارضين من ألمانيا والمملكة المتحدة حيث تستعد 82 شركة (64 عارضا ضمن الجناح، و18 عارضا مستقلا) إلى جانب 143 شركة بريطانية (86 عارضا في الجناح و57 عارضا مستقلا).

ومن خلال 51 عارضا (30 ضمن الجناح و20 مستقل)، تشارك إيطاليا بقوة في الدورة التاسعة عشر من إنترسك، فيما تشهد الدورة النسخة الأولى من الجناح الفرنسي ضمن أجنحة أخرى من كندا، الصين، هونج كونج، الهند، باكستان، سنغافورة، كوريا الجنوبية، تايوان والولايات المتحدة.

وسوف تستهدف سوق أنظمة الأمن التجاري والسلامة من الحرائق في الشرق الأوسط والتي يُقدر أن يبلغ حجمها معا 9.4 مليار دولار في 2017، حسب توقعات شركة فروست آند سوليفان للأبحاث التحليلية.

وقال أحمد باولس الرئيس التنفيذي في ميسي فرانكفورت الشرق الأوسط، الشركة المنظمة للمعرض: "تؤكد المشاركة الدولية القوية في إنترسك على الفرص الهائلة الكامنة في منطقة الشرق الأوسط كوجهة متقدمة بشكل متزايد لمنتجات وخدمات الجودة للأمن والسلامة والوقاية من الحرائق".

وتابع: "ونظرا لأن الأمن والسلامة يتصدران أولويات الجميع، فإن إنترسك 2017 سيكون منصة لأحدث التوجهات والتطورات العالمية، حيث يمثل حلقة وصل تربط أبرز اللاعبين الدوليين بالشارين الإقليميين".

وسوف يضم جناح المملكة المتحدة أكبر أسماء الصناعة على مستوى العديد من أقسام إنترسك الرئيسية، مثل الأمن التجاري (46 شركة)، الحرائق والإنقاذ (23 شركة)، الأمن الوطني & الشرطة (ست شركات) والسلامة والصحة (10 شركات).

ومن أبرز العارضين في الجناح البريطاني المدعوم من رابطة صناعة الأمن البريطانية (BSIA) – شركة 360 فيجن، كورتك، نورباين، تيكسوم، VCA، و"ونستد". ومن بين العارضين المستقلين تيكو، سابع أكبر مورد للحلول الأمنية في العالم، وبريستول يونيفورمز، المورد العالمي الرائد للأقمشة الوقائية لخدمات الطوارئ.

وأوضح "دارن وود"، عضو BSIA ومدير خدمات الصادرات قائلا: "من الأدلة الدامغة على الأهمية المتزايدة التي يلعبها إنترسك في قائمة الأحداث الدولية أن أجنحة المملكة المتحدة استفادت من نجاح دورة 2016 في استقطاب مزيدا من العارضين في 2017".

وأضاف قائلا:  "تمثل منطقة الشرق الأوسط سوقا رائعة لمصدري المملكة المتحدة حيث أن المنطقة تحبذ منتجات الإبداع والجودة التي في لب التصنيع البريطاني والخدمات ".

وفي سياق متصل تشارك فرنسا بـ 30 عارضا في دورة المعرض العام القادم، وهي أكبر مشاركاتها على الإطلاق في إنترسك، منهم 10 من خلال النسخة الأولى من الجناح الفرنسي، منهم CNPP، إيفوليس، POK، بروفوام، آر- بونس، سبينيل، STid، وتراكفورس، وسوفتوير، كشركة خدمية متخصصة في منصات التطبيقات النقالية وعلى الانترنت للإدارة التشغيلية الفورية للخدمات الأمنية.

وصرح جويرشاوم أبتبول، الرئيس والرئيس التنفيذي في تراكفورس أن الشركة تعمل حاليا مع واحد من أكبر شركات الأمن في الشرق الأوسط لتنفيذ حلها في مراكز التسوق والمطارات المحلية.

وقال أبتبول: "كشركة دولية تنمو بوتيرة رائعة نهتم بإطلاق منتجاتنا في الشرق الأوسط. وسوف نستعرض منتجينا الرئيسيين لإدارة العمليات الأمنية في إنترسك 2017 – برنامج حاسوب مكتبي وتطبيق نقال. لقد رسخنا مكانتنا في جنوب أفريقيا على مدار اليومين الماضيين كما سنشرع في ترسيخ مكانتنا في الشرق الأوسط".

كما تستعرض آر – بونس إمكاناتها الفريدة كواحدة من أبرز مصنعي لمعدات الإطفاء، مثل معدات لواء الحرائق، خراطيم، شاشات ووصلات الحرائق.

وقال سبستيان تشارتير، مدير الصادرات في آر – بونس التي تشارك للمرة الثانية في إنترسك: "سوف تشارك الشركة لأول مرة في إنترسك وهدفنا هو توسيع أنشطتنا التصديرية لدول الشرق الأوسط. المنتجات التي نعرضها تتوافق بشكل خاص مع مصانع البتروكيماويات.

وتابع: "إن شهرتنا الدولية في الأسواق الصناعية، الكيماوية، النفط والغاز ولواءات الحرائق تجعلنا عاملا رئيسا في قطاع مكافحة الحرائق، ونحن على قناعة بأن تشكيلتنا من منتجات الإطفاء عالية التقنية سوف تجذب اهتمام وانتباه الزوار في إنترسك 2017".

وفي قسم الحرائق والإنقاذ في الجناح الأمريكي تشارك شركة "ويلفو فالف" التي تعرض أجهزتها UL / FM للكشف عن تدفق المياه، مفاتيح الرقابة والضغط، إلى جانب إعدادات فوهة جديدة لصنابير الإطفاء.

وقال باتريك جراي، مدير تطوير السوق في ويلفو فالف: "تبلغ نسبة مبيعاتنا للشرق الأوسط 25 % ونتوقع نموا عاما للمبيعات في السنوات العشر القادمة، حيث أصبح العملاء المنطقة أكثر دراية لخطوط منتجاتنا".

وفي سياق متصل تنوي NVT Phybridge، الصانع الكندي لمفاتيح إيثرنت طويلة المدى مساعدة العملاء على تمديد شبكتهم لبروتوكول الانترنت ببساطة وبطريقة موفرة للتكاليف، وسوف تقدم للعملاء حلولا فاعلة للتمكين من الانتقال السهل إلى حلول بروتوكول الانترنت الأمنية.

وقال ستيفن فاير، نائب الرئيس التنفيذي في NVT Phybridge: "نوسع مبيعاتنا في الشرق الأوسط ونرى هذه السوق كجزء كبير من استراتجيتنا التنموية. نقدم تقنية جديدة ستكون قادرة على تقديم قيمة أكثر لبناء مرافق جديدة بالنظر إلى تمديد إيثرنت لمسافات أطول بـ PoE".

ومن المتوقع أن يستقطب إنترسك أكثر من 31,000 زائر من 128 دولة ينشدون أحدث الحلول على مستوى أقسام المعرض السبعة وهي الأمن التجاري، الحرائق والإنقاذ، السلامة والصحة، الأمن الوطني والشرطة، الأمن المحيطي والأمن البدني، أمن المعلومات، البيوت الذكية وأتمتة المباني.

ويتضمن المعرض السنوي برنامج مؤتمر على مدى ثلاثة أيام؛ مؤتمر إنترسك للسلامة من الحرائق في 22 يناير؛ مؤتمر أمن البنية التحتية الهامة، يومي 23 – 24 يناير، ومنتدى الوكالة التنظيمية لصناعة الأمن (SIRA)، في 24 يناير.