الأرجنتين تقسم وزارة الخزانة والمالية إلى حقيبتين

بوينس آيريس - وكالات

أعلنت الحكومة الأرجنتينية إقالة وزير الخزانة والمالية ألفونسو برات غاي، وتقسيم الوزارة إلى وزارتين.
وقال رئيس الأركان ماركوس بينا للصحفيين في مؤتمر صحفي إن «الرئيس (ماوريسيو) ماكري قد قام بترتيبات لإجراء تغيير في الفريق الحكومي» الذي يشرف على الاقتصاد.
وقال بينا إنه «بالنظر إلى التحديات التي سنواجهها في العام القادم، فقد تم اتخاذ قرار بتقسيم الوزارة إلى حقيبتين: وزارة الخزانة، والتي ستكون برئاسة نيكولاس دوجوفني، ووزارة المالية برئاسة ليو كابوتو».
وأشار إلى أنه تم الطلب من غاي تقديم استقالته بسبب خلافات بشأن تشكيل الفريق الاقتصادي و«عملية صنع القرار».
وأضاف أن غاي «حقق أشياء عظيمة» في العام الأول للإدارة، «مثل.. تطبيع العلاقات المالية الدولية، في أعقاب الخروج من العجز عن سداد الديون».
وبرز نجم كابوتو، 51 عاما، في أوائل العام الجاري بعد توليه منصب المفاوض الحكومي مع ما يسمى بـ«الدائنين الممتنعين» الذين يمتلكون سندات من الديون الخارجية الأرجنتينية منتهية الصلاحية. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية ((تيلام)) أن كابوتو «تحول إلى رجل محوري في عملية إعادة التفاوض مع الممتنعين، وتمكن بشكل سريع من التوصل إلى اتفاق في نهاية فبراير».
وقد عمل دوجوفني كمستشار في البنك الدولي، وهو عضو في مجلس إدارة البنك المركزي في الأرجنتين.