4.5 % ارتفاع أسعار المنازل في بريطانيا على أساس سنوي

لندن - وكالات

قالت شركة نيشن وايد للتمويل العقاري أمس الخميس إن أسعار المنازل في بريطانيا زادت أكثر من المتوقع في ديسمبر، لكن وتيرة النمو ستتباطأ في 2017 على الأرجح في ظل الضبابية التي تكتنف التطورات الاقتصادية.
وزادت الأسعار 4.5% على أساس سنوي في ديسمبر مقابل 4.4% في نوفمبر. وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم في الشهر الحالي، توقعوا زيادة الأسعار بنسبة 3.8%.
وتباطأت سوق العقارات البريطانية عقب التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء يونيو، لكن منذ ذلك الحين كان أداء الاقتصاد أفضل مما توقع الكثير من خبراء الاقتصاد وواصلت أسعار المنازل ارتفاعها.
وأكدت نيشن وايد توقعات بارتفاع أسعار المنازل نحو 2% في العام المقبل، وإن كان الرقم سيتوقف على أداء الاقتصاد.
وفي ديسمبر وحده ارتفعت الأسعار 0.8% بعد استقرارها في نوفمبر بحسب شركة التمويل العقاري. ورغم أن المقياس الشهري قد يكون متقلبا إلا أن هذه هي أكبر زيادة من نوعها في عام.
وفي نوفمبر الماضي، ارتفعت أسعار المنازل 0.1%، حسب التوقعات. وكانت تقارير متخصصة، أحدها أصدرته شركة «كي بي إم جي» لتدقيق الحسابات، قد توقعت، أن تتعرض عقارات بريطانيا لتأثيرات سلبية بعد تصويت البريطانيين في يونيو الماضي لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، غير أن هذه التقارير استبعدت حدوث انهيار في أسعار العقارات.
وأشارت نيشن وايد إلى أن 2016 هو أول عام منذ 2008 تزيد فيه أسعار المنازل في لندن بوتيرة أبطأ من متوسط نموها في بريطانيا.