الرئيس الإيراني: إسقاط الطائرة الأوكرانية خطأ بشري لا يغتفر

الدوحة - قنا

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني أن هناك خطأ بشريا لا يغتفر وراء تحطم الطائرة الأوكرانية، مضيفا أنه ليس بإمكان الشعب الإيراني تحمل مأساة سقوط الطائرة الأوكرانية وسنواصل جهودنا لكشف ملابسات الحادث.

وقال روحاني، في كلمة له اليوم، "بذلت الكثير من الجهود لخفض فترة التحقيق وأن نعلم بدقة كيف سقطت الطائرة ، وفور إطلاعي على وقوع خطأ مؤلم جدا ولا يغتفر أوعزت إلى المسؤولين بأن يعلنوا ذلك للشعب على الفور"، مؤكدا أن الحكومة الإيرانية ستتابع القضية بكل قواها وإمكانياتها لأنها قضية مهمة جدا ويتوجب على السلطة القضائية تشكيل محكمة خاصة برئاسة قاض رفيع المستوى وتضم العشرات من الخبراء.

وأوضح أن إعلان القوات المسلحة الإيرانية بصراحة عن الخطأ الذي ارتكبته والاعتذار للشعب يعتبر خطوة أولى جيدة تم اتخاذها في هذا السياق ويتوجب اتخاذ الخطوات اللاحقة أيضا.

وشدد الرئيس روحاني على أن الحكومة تعتبر نفسها مسؤولة أمام الشعب الإيراني ورعايا الدول الأخرى وستعمل بجميع مسؤوليتها الحقوقية والقانونية.

وكان قد أعلن السيد غلام حسين إسماعيلي المتحدث باسم السلطة القضائية أنه تم إلقاء القبض على بعض الأشخاص فيما يتعلق بالحادث وهم في المراحل الأولى من التحقيق .

يذكر أن طائرة أوكرانية من طراز بوينغ 737 سقطت بعد إقلاعها بقليل من مطار الخميني في جنوب غرب طهران، فجر يوم الأربعاء الماضي وهي في طريقها إلى كييف، إثر إصابتها خطأ بصاروخ من قبل الدفاع الجوي الإيراني، مما أسفر عن مصرع جميع الركاب البالغ عددهم 167 معظمهم إيرانيون والطاقم المؤلف من 9 أفراد وجميعهم أوكرانيون.