5600 وحدة استيطانية جديدة في القدس المحتلة

قنا

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أن الاحتلال الإسرائيلي سيصادق على بناء آلاف الوحدات السكنية الجديدة في المستوطنات في القدس، خلال الأسبوعين المقبلين، بزعم الرد على قرار مجلس الأمن الدولي بإدانة الاستيطان ومطالبة إسرائيل بوقفه.
وأفادت صحيفة يسرائيل هيوم اليوم ، بأن ما يسمى باللجنة المحلية للتخطيط والبناء التابعة لبلدية القدس ستصادق يوم الأربعاء المقبل على بناء 2600 وحدة سكنية في مستوطنة غيلو، إضافة إلى المصادقة على بناء 2600 وحدة سكنية أخرى في مستوطنة جفعات همتوس قرب بيت صفافا بجنوب القدس و400 وحدة سكنية في مستوطنة رمات شلومو بشمال القدس، وأن العدد الإجمالي للوحدات السكنية بمستوطنات القدس التي يتوقع المصادقة عليها قريبا يصل إلى 5600 وحدة سكنية.
وقال القائم بأعمال رئيس بلدية القدس ورئيس لجنة التخطيط والبناء المحلية، مئير ترجمان، «لست منفعلا من الأمم المتحدة أو أي جهة أخرى تحاول أن تملي علينا ما ينبغي فعله في القدس. وآمل أن تدفع الحكومة الإسرائيلية والإدارة الجديدة في الولايات المتحدة باتجاه تلبية النقص الحاصل خلال سنوات إدارة باراك أوباما»، بادعاء أن الإدارة الأمريكية الحالية منعت البناء في مستوطنات القدس.
وكان مجلس الأمن الدولي قد تبنى بأغلبية ساحقة، الجمعة الماضي، قرارا يدين الاستيطان الإسرائيلي ويطالب بوقفه في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بعد أن وافق عليه 14 عضوا من أصل 15 عضوا، حيث امتنعت الولايات المتحدة عن التصويت على القرار.
يشار إلى أن السنغال وماليزيا وفنزويلا ونيوزيلندا، تقدمت الجمعة بمشروع قرار ضد الاستيطان لمجلس الأمن للتصويت عليه.