دعوة رجال الأعمال القطريين للمشاركة بأعمال مؤتمر ميناء «جوادر»

مؤتمر الأعمال والاستثمار القطري- الباكستاني مارس القادم

الدوحة - لوسيل

قال محمد بن أحمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر: إن قطر وباكستان تربطهما علاقات متميزة، وتعاون وثيق في قطاعات كثيرة من بينها قطاع الطاقة وقطاعات اقتصادية أخرى، مشيراً إلى أن هناك اهتماما من جانب أصحاب الأعمال القطريين بتعزيز التعاون مع نظرائهم الباكستانيين في كثير من المجالات.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي استضافته غرفة قطر مع وفد أصحاب الأعمال الباكستانيين برئاسة زاهد لطيف خان رئيس غرفة تجارة وصناعة راولبندي الباكستانية، وبحضور عرفان منان خان أمين عام الغرفة.
ناقش الاجتماع إقامة مؤتمر أعمال قطري - باكستاني في الدوحة خلال الربع الأول من العام المقبل، كما تناول دعوة الغرفة وأصحاب الأعمال القطريين لزيارة باكستان للمشاركة في أعمال مؤتمر ميناء «جوادر» والمزمع انعقاده خلال شهر مارس 2018.

الأمن الغذائي 

وقال بن طوار إن هناك رغبة كبيرة لدى أصحاب الأعمال القطريين في بحث فرص الاستثمار المتاحة في باكستان، خاصة في ظل التوجه الوطني والتركيز على مشاريع الأمن الغذائي والتصنيع والأدوية والزراعة والتي يوليها المؤتمر أهمية خاصة.
وأعرب عن أمله في أن يحقق المؤتمر الذي يشارك فيه 50 من أصحاب الأعمال الباكستانيين نجاحات مميزة تصب في مصلحة تعزيز التعاون بين القطاع الخاص في كلا البلدين، ونوه إلى أن جميع القطاعات الاقتصادية والتجارية في قطر تشهد ديناميكية كبيرة وترحب بكافة الاستثمارات التي يمكن أن تحقق قيمة مضافة للاقتصاد القطري.
ولفت نائب رئيس غرفة قطر إلى أن دولة قطر تولي الأمن الغذائي أهمية كبيرة وأن هناك مشاريع ضخمة يجرى تنفيذها في هذا القطاع، مشيراً إلى المشاريع اللوجستية المزمع إقامتها في ميناء حمد خاصة مشاريع صوامع الحبوب والأرز وغيرها من المشاريع الغذائية. وشدد على أن هنالك توجها كبيرا في الدولة إلى توسيع قاعدة المشاريع الغذائية والصناعية لتحقيق الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي وتقليل الاعتماد على الاستيراد، لاسيما في ظل الحصار المفروض على الدولة منذ أكثر من ستة أشهر.
وقال إن الغرفة ستعمل على دعوة أصحاب الأعمال القطريين في القطاعات التي يوفرها المؤتمر، متوقعاً أن يسهم في خلق شراكات فاعلة بين الجانبين خاصة في ظل المحفزات التي توفرها الحكومة القطرية لجذب الاستثمارات الأجنبية ولتسهيل بيئة الأعمال.
وعن ميناء جوادر، قال بن طوار إن قطر جزء هام من مبادرة الحزام والطريق وكذلك ميناء جوادر.

غرفة روالبندي 

وقال خان إن القطاع الخاص الباكستاني ناجح ويرحب بالتعاون مع الجانب القطري في كافة مجالات التعاون، مشيراً إلى أن قطاعات مؤتمر الأعمال بالدوحة تغطي قطاعات هامة لدولة قطر.
ونوه إلى أن غرفة روالبندي من أنشط وأقدم غرف التجارة في باكستان، ولها أنشطة ترويجية للقطاع الخاص ومؤتمرات أعمال بصفة شهرية حول العالم.
ولفت إلى أن هناك مؤتمر أعمال باكستانيا بريطانيا يعقد يوم 12 ديسمبر الجاري في مدينة برمنجهام، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققه المؤتمر خلال نسختيه عام 2013 و2014 بمدينة مانشستر البريطانية.
ودعا خان ممثلي غرفة قطر وأصحاب الأعمال القطريين لزيارة بلاده وذلك للاطلاع على فرص الاستثمار المتاحة ولقاء نظرائهم الباكستانيين لتعزيز أواصر التعاون في كافة المجالات التجارية والاقتصادية.
ودعا ممثلي الغرفة للمشاركة في المؤتمر الخاص بمناقشة أهم التطورات المرتبطة بميناء جوادر، والذي يعقد خلال شهر مارس 2018 ويشهد مشاركة رؤساء وممثلي غرف التجارة والصناعة في كل من الصين وإيران وأفغانستان وتركيا وطاجكستان، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين وأصحاب الأعمال والمستثمرين من هذه الدول.
إلى ذلك قال عرفان منان خان إن أعمال «مؤتمر فرص الأعمال والاستثمار الباكستاني - القطري» بالدوحة، ستشهد مشاركة نخبة من أصحاب الأعمال الباكستانيين في قطاعات الصناعة والأدوية والأغذية والدواجن وغيرها من القطاعات الهامة، منوهاً إلى أن الهدف من المؤتمر هو بحث تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين، واستكشاف فرص الاستثمار المتاحة في كلا الجانبين.
وأعرب خان عن أمله أن يحقق مؤتمر الدوحة النجاح المنشود، وأن يساهم في خلق مزيد من الشراكات والتعاون الوثيق بين القطاع الخاص القطري والباكستاني.