اليوم الوطني محطة لتجديد الولاء وتعزيز القيم

نواف بن جاسم آل ثاني: قطر تفوقت في مواجهة الأزمة

الدوحة - قنا

أكد سعادة الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس إدارة مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية أن الاحتفال باليوم الوطني لدولة قطر يمثل محطة هامة لتجديد الولاء وتعزيز القيم الوطنية وتكريس مبادئ المحبة والسلام والخير لشعوب العالم والتأكيد على الاعتزاز والفخر بالانتماء لهذا الوطن المعطاء.
وقال سعادته لـ«قنا» بمناسبة اليوم الوطني للدولة، إن هذا اليوم مناسبة للتذكير بالجهود الجبَّارة، والإنجازات الخالدة، لمؤسس الدولة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني (طيب الله ثراه)، والقادة الذين ترسموا خطاه في بناء دولة قطر، كدولة عصرية، معتزة بهويتها وقيمها ومبادئها الراسخة في تعزيز قيم السلام والتعايش.
وأوضح أن شعار «أبشروا بالعز والخير» للاحتفال بهذا العام، يمثل بشارة لكل الشعب القطري وتأكيدا على المضي قدما في هذا النهج الذي لا يحيد على طريق العز والخير والرفعة للوطن والمواطن، مضيفا أن هذه العبارة تعبر عن ثقة تامة بمستقبل أكثر عطاء وتنمية وقوة وازدهارا ورفاهية وعزة وكرامة للشعب القطري.
وحول تعامل دولة قطر مع الأزمة الخليجية الراهنة نوَّهَ سعادة الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني بحكمة القيادة الرشيدة في التعامل مع الأزمة، وحنكتها في مواجهة تداعياتها، ونجاحها التام في ذلك محليا ودوليا، وقال إنها تفوقت في مواجهة هذه الأزمة وذلك لما تتمتع به من مرونة وحكمة وثقة وشراكات مهمة دوليا وإقليميا.
نفذت مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية العديد من المشاريع والأنشطة الخيرية وقدمت الكثير من المساعدات الإنسانية، شملت مساعدات مالية وعينية تمثلت في كفالات شهرية وسداد ديون غارمين وتغطية نفقات علاجية وتشييد مبان تعليمية ودعم حملات تعليمية.