بالتعاون مع المنظمة العالمية

«الجمارك» تنظم ورشة «تقييم الأداء المؤسسي»

الدوحة -لوسيل

افتتح أحمد بن عبد الله الجمال رئيس الهيئة العامة للجمارك ورشة عمل إقليمية حول «تقييم الأداء المؤسسي»، وذلك بالتعاون مع منظمة الجمارك العالمية والمكتب الاقليمي لبناء المقدرة، وقد عقدت الورشة خلال الفترة من 3 إلى 7 ديسمبر الجاري. 
شهدت الورشة مشاركة من ممثلي جمارك دول الاقليم، وعدد من موظفي الهيئة العامة للجمارك، وحاضر بالورشة ماثيو بانون مدير مشروع «ماركتور» من برنامج بناء القدرات بمنظمة الجمارك العالمية. 
ورحب أحمد بن عبد الله الجمال بالحضور مؤكداً على أهمية انعقاد هذه الورشة التي تهدف إلى التحسين المستمر في تنفيذ المشاريع والعمليات والخدمات التي تقدمها الإدارات الجمركية، بالإضافة إلى استعراض الخطط الاستراتيجية ومؤشرات الأداء الحالية. 
واستهدفت الورشة فئات المشاركين من مساعدي مدراء الإدارات ورؤساء الاقسام ومسؤولي الورديات ومساعديهم والمسؤولين عن إدارة المشاريع وعن وضع ومتابعة تنفيذ الخطة الاستراتيجية للهيئة.
وتناولت الورشة خلال فترة انعقادها عدداً من المحاور حول المنهجيات المستخدمة في تقييم الاداء المؤسسي، ومسؤوليات إعداد المؤشرات والتقارير المتعلقة بالأداء، بما يتماشى مع الأهداف والممارسات المعاصرة، فضلاً عن استعراض الأنشطة والتطورات الدولية في مجال قياس أداء العمل الجمركي، وتمت مناقشة النهج الجديد في تصميم المؤشرات، ورصد نماذج نظم الأداء المدعومة بتكنولوجيا المعلومات، وأحدث التوجهات في عملية إعداد التقارير.
وشهدت جلسات الورشة نقاشات مستفيضة حول آليات وفنيات تقييم الأداء المؤسسي إداريا وميدانيا، وقد ابدى المشاركون شكرهم للهيئة العامة للجمارك على تنظيم الورشة ولمنظمة الجمارك العالمية على دعمها المستمر للإدارات الجمركية في الاقليم مؤكدين ان الورشة كان لها دور في اثراء الجميع بالأفكار والممارسات والاقتراحات العملية المفيدة.