خلال ندوة المعهد الدبلوماسي

وزير المواصلات والاتصالات: 250% نمو النقل البحري بنهاية نوفمبر

شوقي مهدي

أكد سعادة جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات، نمو قطاع النقل البحري في قطر بنحو 250% خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى أن ميناء حمد استقبل نحو 409 آلاف حاوية منذ بدء الحصار. وبين السليطي في ندوة نظمها المعهد الدبلوماسي أمس تحت عنوان (قطاع النقل والاتصالات في دولة قطر، الفرص والتحديات) أن دول الحصار قامت بالتشويش على الاتصالات ورفع وتيرة ترددات الراديو بطريقة عجيبة في بداية الحصار.
بين الوزير أن هناك نحو 250 ألف حاوية من المنتجات القطرية تصدر لنحو 150 وجهة عالمية، مشدداً علي أن مشروع التاكسي البحري سيخرج إلى النور قريباً، وفي 2020 ستشاهدون أحدث نظام مترو بدون سائق في العالم.

تشويش الاتصالات

وقال سعادته إن دول الحصار لم تقطع الطرق البرية والبحرية والجوية فقط وانما استهدفت وسائل الاتصال المرئية والمسموعة في قطر، وحاولت إثارة مشاكل فنية بجانب اغلاق الطرق البرية وهو المنفذ الوحيد بيننا وبين السعودية وهو مسجل في الامم المتحدة تحت اسم درب سلوى وليس كمعبر دولي فعلي.
وقال إن الحصار الجائر اغلق المنافذ الجوية ومحاولة خلق مشاكل واجراءات تعسفية في المنافذ البحرية بهدف خنق دولة قطر وتداعياته كبيرة جداً، لولا الجهود والخطط المسبقة التي نفذتها وزارة المواصلات والاتصالات وبالتعاون مع جميع الوزارات الأخرى.


وسرد الوزير للوضع لما قبل حصار قطر، حيث كانت هناك ازمة سحب السفراء في 2014 ووقته تم وضع خطة بسيطة تحسباً لأي اجراءات تصعيدية من هذه الدول وكيفية التصرف ولم نضع في اذهاننا وقتها ان يصل الاخوة الاشقاء لهذه المرحلة.
ومنذ اختراق الوكالة ونشر تصريحات زائفة لحضرة صاحب السمو، اتضح أن دول الحصار كانت تدبر للتصعيد. وفي 5 يونيو اعلنت الدول اغلاق كافة المنافذ وامهلت قطر فرصة 24 ساعة لاجلاء المواطنين والمقيمين في هذه الدول، وفوجئنا بعد 4 ساعات باغلاق المنافذ مما عطل 650 معتمرا في مطار جدة واقلعت الطائرات القطرية من مطار جدة دون ركاب. وبين أن دول الحصار الاخرى التزمت بمهلة الـ 24 ساعة ما عدا السعودية واضطررنا مع الاخوة في الكويت وعمان بإمدادنا بطائرات لنقل المعتمرين من جدة إلى قطر وبعدها لم يسمح لنا بدخول الاجواء.


واضاف الوزير كنا نظن في البداية ان الازمة سياسية ولكن بالاضافة للاجراءات التعسفية الاخري التي شملت حتي اغلاق البطاقات البنكية بما فيها الـ (Credit Card) بمعني أنها تستهدف المساس بالشعب القطري. مشيراً الي أن قطر وبعد ساعتين من اعلان قطع العلاقات استطعنا ايجاد منفذ جوي وحيد حصلنا عليه من قطر تجاه ايران ومن ايران إلى اوروبا واسيا وهو الخط الوحيد في أول ساعتين في الأزمة .
وقال إن دول الحصار ضربت بالاتفاقيات عرض الحائط لذلك لجأنا إلى منظمة الطيران المدني (الايكاو) في مونتريال بكندا والتي استأنفت عمل المجلس لمدة شهر للنظر في شكوي قطر. وكان هناك اجتماع مهم شبه يومي لاجراء عمليات تنسيقية، وكانت نتيجة الشكوى الزام دول الحصار بالامتثال إلى اتفاقية شيكاغو 1944 وفتح مسارات طوارئ قبل تاريخ 7 اغسطس.


شكوى الايكاو

وثمن سعادته دعم عدد من الدول لموقف قطر في منظمة الطيران المدني (ايكاو) ومنها امريكا وبريطانيا وفرنسا والبرازيل وكندا وسنغافورة وماليزيا وتركيا والتي قامت بدور في ايكاو وكان صوتها عاليا جداً لاحترام القانون الدولي والاتفاقيات التي ابرمت وعدم الوصول لشريعة الغاب بحيث يعمل كل واحد ما يريده. وبعد الشكوى حصلنا علي 6 ممرات جوية واستطعنا ان نطلع على هذه الحدود بمسافة 12 ميلا بحريا باتجاه البحرين وايران والامارات وحصلنا علي جميع الممرات الدولية فوق اعالي البحار باتجاه نحو افريقيا وآسيا والبحر الاحمر .
ونوه الوزير بتعدد وتضارب الاعلانات الملاحية من قبل دول الحصار، مشيراً الي ان السعودية اصدرت اعلانا ملاحيا نيابة عن جمهورية اليمن وقامت بالغائه بعد ساعتين وهذا شيء غريب جداً من نوعه ويعرض حياة المسافرين للخطر.
وقال إنه تم تقديم ملف دولة قطر كاملاً للمنظمة الدولية وفقاً لاتفاقية شيكاغو بمخالفة دول الحصار لها ونتوقع أن ينظر في القضية عما قريب وتم تسليم الملف للمنظمة قبل شهر.


نمو النقل البحري

وقال سعادته إن ميناء جبل علي كان ميناء رئيسيا في المنطقة، وأصبح لدينا الان ميناء رئيسي هو ميناء حمد كما قمنا بعمل منفذ رئيسي في ميناء صحار بسلطنة عمان وكذلك في ميناء بندره في الهند والان هناك ميناءان بالهند ولا يوجد مشكلة في هذا المجال .
وأكد الوزير نمو النقل البحري في قطر بنحو 250% مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى أن موانئ قطر استطاعت فتح خطوط مباشرة مع الهند وتركيا وعمان والكويت وسنغافورة والصين حيث وصلنا 14 ميناء و72 محطة عالمياً يصلها ميناء حمد، مشيراً الي ان عدد الحاويات وصل إلى 250 الف حاوية من المنتجات القطرية تصدر لنحو 150 وجهة عالمية وبعضها يصدر عن طريق موانئ وسيطة. واصبح ميناء حمد ميناء عالميا يربط 72 دولة.
ولتعزيز العمل في النقل البحري اشار الوزير إلى تقديم حزمة من التسهيلات وتحفيز الاستثمارات الاجنبية في هذا القطاع لجعل ميناء حمد منطقة جاذبة للاستثمار من ناحية الاسعار .
وقدم الوزير احصاءات بعدد الحاويات في الميناء منذ بدء الحصار حتي نهاية نوفمبر حيث وصلت لنحو 409 الاف حاوية فيما بلغ حجم التداول للحاويات منذ بداية السنة الي نهاية نوفمبر نحو 650 الف حاوية بمعدل زيادة بلغ نحو 37% في كمية الحاويات.
وبلغ عدد السفن التي دخلت قطر في فترة الحصار 2045 سفينة في قطر فيما بلغ العدد الاجمالي منذ بداية العام إلى نوفمبر 3346 سفينة بنسبة زيادة بعدد السفن تقارب 7% شهرياً.


قطاع الاتصالات 

وفيما يخص قطاع الاتصالات خلال ازمة الحصار قال الوزير إن الاتفاقية ما بين سهيل سات وعربسات والتي من المتوقع حصولنا علي التردد هذا الشهر، فوجئنا من دول الحصار بالاحتجاج علي السعر، وهو أحد الامثلة لعدم المصداقية واختلاق المشاكل، واضاف «هذا تحصيل حاصل».
وقال الوزير ان الحصار حول الوزارة من وزارة عادية إلى وزارة متشعبة لادارة الازمة بشكل جيد، وتقوم حالياً بتسريع العديد من المشاريع في قطاع الطرق والسكك الحديدية والمواقف لافتاً إلى أن منظومة النقل القطرية تعد الاجمل والأكفأ عالمياً.


وقال ان مشروع التاكسي البحري سيخرج إلى النور قريباً وكذلك منظومة السكك الحديدية حيث افتتحت الوزارة امس واحدة من المحطات بالمركز التثقيفي للوزارة باحدى المحطات.
وشدد الوزير بأن مترو الدوحة سيضم أروع القطارات في العالم، وعام 2020 ستشاهدون النظام الحديث وهو المترو دون سائق كأحدث الانظمة العالمية. مؤكداً أنه رب ضارة نافعة فقد ازداد حجم المشاريع في ظل الحصار وكان حافزا لنا في انجاز الكثير منها ضمن الموازنات المحددة.


وقال ان قطر لديها قوانين جاذبة سنها صاحب السمو خاصة قوانين المناطق الحرة، مشيراً إلى ان المنطقة الحرة في قطر هي منطقة مميزة جداً وليست كالمناطق الاخرى من حيث المناطق والتشريعات والحوافز والقوانين الموضوعة لا توجد مثلها بمنطقة حرة في العالم.
وقال إن دول الحصار تمنع العديد من الشركات بهذه الدول من المجيء الي قطر بهدف تعطيل مشاريعنا ويوجد ضرر حقيقي حاولت هذه الدول الحاقه بمشاريع رئيسية للدولة ويوجد لدينا أدلة كثيرة بالصور علي هذه الاجراءات التعسفية. وشدد علي أن هذه الحلول التي تتخذها الوزارة ليست مؤقتة ولكنها حلول دائمة عبر طرق دائمة وبديلة سيتم تعزيزها في المستقبل.
رؤية قطر الوطنية 2030 لم تتغير بعد الحصار ولكن تغيرت طريقة التعامل بالعمل علي طرق جديدة وبديلة للوصول للاهداف بصورة أسرع وتأقلمنا مع الواقع للوصول لاهداف التنمية في قطر.


الأمن الغذائي 

واشار وزير المواصلات الي توقيع اتفاقية بخصوص أحدث مشروع للامن الغذائي لدولة قطر والمنطقة يوفر مخزونا استراتيجيا من المواد الغذائية من المقرر الانتهاء منها خلال 24 شهرا من الان بميناء حمد.
وحول الخطط الحالية والمستقبلية اشار الوزير الي استغلال طريق الحرير لفائدته الاقتصادية واضاف، «نحن اول الناس المستفيدين من طريق الحرير وهناك طريق يربط ما بين اذربيحان وتركمانستان وتركيا ونستخدمه منذ اول يوم بالازمة عن طريق ميناء الرويس الذي يشهد حركة تجارية قوية وتم تسجيله كميناء عالمي».


وبين أن هناك سكك حديد عبر طريق الحرير تربط الصين بالدول الاسيوية والاوروبية مما يقلل المسافات والتكلفة ونحن ننظر له في قطر من منظور استراتيجي لربطه بميناء حمد، مشيراً إلى أن هذه الطريق بتقليل الوقت والكلفة لنقل البضائع بين آسيا واوروبا .


وقال إن السفن تأخذ 20 ساعة تقريباً لنقل البضائع من ايران إلى قطر و 120 ساعة من روسيا إلى قطر و96 ساعة من تركيا إلى قطر، والزمن المستغرق للشحن حالياً اقل مقارنة بالنقل البحري وهو مهم للبضائع وتصل السلع للمواطن والمقيم بتكلفة مناسبة.
وأكد الوزير أهمية طريق الحرير وربطه بدولة قطر عبر طرق برية مشدداً أن قطر لن تكون معزولة وستكون لها منافذ برية وبحرية مع العالم أجمع.