الشيحانية تعلن تطبيق الاشتراطات العمرانية الجديدة مطلع يناير

صلاح بديوي

أعلنت بلدية الشيحانية أنها ستقوم بتطبيق الاشتراطات العمرانية التخطيطية الجديدة بداية يناير 2018 ونظمت بلدية الشيحانية بالتعاون مع الخطة العمرانية الشاملة أمس الندوة التعريفية الثالثة ضمن سلسلة الندوات الخاصة بالمخططات المكانية للبلديات والاشتراطات الجديدة وذلك بقاعة مسرح بلدية الريان، بحضور تركي فهد آل تركي مساعد مدير إدارة التخطيط العمراني، وجابر عبدالله القطيري رئيس قسم التخطيط العام بالتخطيط العمراني وعتيق الخليفي مدير إدارة الشؤون الفنية ببلدية الشيحانية ومحمد ظافر الهاجري عضو المجلس البلدي.
ولم تعلن البلدية عن طبيعة تلك الاشتراطات مؤكدة أنها ستفصح عنها فور بدء التطبيق مطلع يناير المقبل وتطلق تطبيقا إلكترونيا لهذا الغرض وعلمت «لوسيل» أن الاشتراطات تتعلق بنواحٍ فنية مثل مساحة المباني وعدد الأدوار والفاصل بينها وبين الشوارع ومساحة الشوارع وغير ذلك من الأمور الفنية، وقال مصدر بالوزارة «إن الاشتراطات التخطيطية الجديدة تعمل على تحسين البيئة العمرانية لدولة قطر من خلال تحديد نوعية التنمية بالمناطق المختلفة واستخدامات الأراضي المسموح بها، وتسعى للمحافظة على الهوية الثقافية القطرية للمجتمعات الحضرية والمجتمعات القروية».