سفير أذربيجان: اليوم الوطني مناسبة هامة وعظيمة للشعب القطري

قنا

أكد سعادة الدكتور توفيق عبدالله ييف سفير جمهورية أذربيجان لدى الدولة أن اليوم الوطني مناسبة هامة وعظيمة بالنسبة للشعب القطري، فهي ترمز إلى تأسيس الدولة ووصولها إلى مراتب الدول التي يشار إليها بالبنان.
ورفع سعادته في تصريح لوكالة الأنباء القطرية /قنا/ خالص تهانيه إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وصاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، والشعب القطري، بمناسبة اليوم الوطني للبلاد..
مشيرا إلى أنه وبفضل جهود القيادة الرشيدة ارتقت دولة قطر وتسارع نموها الاقتصادي وتضاعفت وتيرة الإنجازات بشكل ليس له مثيل وفي جميع المجالات السياسية والاقتصادية والتعليمية والثقافية والرياضية وغيرها، حتى أصبحت دولة قطر قوّة كبيرة في الشرق الأوسط، ونموذجا يحتذى به لكل من أراد نهضة حقيقية تقوم على أسس سليمة وقوية.
وأضاف سعادته أن دولة قطر وأذربيجان تربطهما علاقات دبلوماسية قوية، تمتد لأكثر من 23 عاماً، وأن هذا التاريخ من العلاقات أسفر عن العديد من اتفاقيات التعاون المشترك في المجالات كافة تدعيماً لدور كلا البلدين على الصعيدين الإقليمي والدولي..
منوها إلى أن العلاقات الأذربيجانية القطرية قد تطورت بشكل ملحوظ حيث شملت ميادين السياسة والتجارة والاقتصاد والعلوم والثقافة وشؤون الشباب والرياضة وجميع المجالات الحيوية.
وأكد سفير جمهورية أذربيجان لدى الدولة أن هذه العلاقات على مستوى عال جدا من التفاهم والتعاون، فحتى الآن تم التوقيع على 31 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين البلدين، وإنشاء اللجنة المشتركة الاقتصادية والتجارية والفنية بين حكومتي جمهورية أذربيجان ودولة قطر..
موضحا أن هناك آفاقا ومجالات كثيرة لتنمية العلاقات خلال الفترة المقبلة.
كما أعرب عن اعتزازه بزيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى لأذربيجان في مارس عام 2016، التي وطدت العلاقات الأخوية والسياسية وكانت الخطوة الأهم في تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات عدة، كما توجت هذه العلاقات الأخوية بزيارة فخامة الرئيس إلهام علييف إلى قطر في فبراير الماضي.
ومن جهة أخرى أشاد سعادة السفير الأذربيجاني لدى الدولة بتعامل دولة قطر العقلاني والحكيم مع تبعات الأزمة الخليجية منذ اللحظة الأولى، مما أعطاها القدرة على استيعاب الصدمة الأولى ووفر لها طرقا بديلة لضمان التأمين الغذائي واستمرار الحياة بشكل طبيعي.