ينطلق 7 يناير بتخفيضات 50% في 13 مجمعا تجاريا و4 ملايين ريال جوائز نقدية

فعاليات متنوعة وخصومات حصرية في «قطر للتسوق 2018»

محمد عبدالعال

كشفت الهيئة العامة للسياحة، أمس، عن تفاصيل النسخة الثانية من مهرجان قطر للتسوق، الذي تنطلق فعالياته بداية من 7 يناير حتى 7 فبراير 2018 تحت شعار «الأصالة بأسلوب عصري».
ويتضمن المهرجان باقة متنوعة من الأنشطة والفعاليات التي يترقبها المتسوقون داخل قطر وخارجها، وتشمل خصومات حصرية على أشهر العلامات التجارية، والعديد من الفرص للفوز بجوائز نقدية تصل قيمتها إلى 4 ملايين ريال والفوز بسيارتين أسبوعياً، فضلاً عن الأنشطة الترفيهية المثيرة وعروض الأزياء العصرية.


ويسلِّط «قطر للتسوق» الضوء على التطورات المثيرة والمنشآت الإضافية التي شهدها قطاع التجزئة المتنامي في قطر خلال الفترة الماضية، حيث يشارك في المهرجان 13 مركزاً ومجمعاً للتسوق، تقدم منافذ البيع فيها عروضاً مميزة وتخفيضات كبيرة تصل إلى 50 %، على مجموعة متنوعة من السلع الاستهلاكية.


وتضم قائمة مراكز التسوق المشاركة في المهرجان كلاً من إزدان مول، ومجمع دار السلام، ومول الخور، وسيتي سنتر، ودوحة فستيفال سيتي، وجلف مول، وحياة بلازا، ولاجونا مول، ولاند مارك، وقطر مول، وطوّار مول، وذا جيت مول، وفيلاجيو.


وأعلن منظمو المهرجان أن «قطر للتسوق 2018» سيحتفي بالتنوع الثقافي الذي تتميز به قطر عبر فعاليات متنوعة تشمل الأسبوع العربي وأسبوع بوليوود الهندي والأسبوع الدولي، لإعطاء المهرجان زخماً متجدداً كل أسبوع وتشجيع رواد مجمعات التسوق على استكشاف أجواء ثقافية جديدة خلال فترة المهرجان.


قال راشد القريصي، رئيس قطاع التسويق والترويج في الهيئة العامة للسياحة: «يأتي مهرجان قطر للتسوق 2018 بروح تعاونية واضحة تتضافر من خلالها جهود القطاع السياحي وشركاء القطاعين الخاص والعام لتحقيق أهداف السنوات الخمسة المقبلة التي حددتها المرحلة القادمة من الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة، وستمثل النسخة الثانية من مهرجان قطر للتسوق الفعالية الأولى ضمن العديد من الفعاليات في عام 2018 والتي ستعزز جهودنا الرامية لتنويع الأسواق المصدرة للسياحة وإثراء رزنامة فعالياتنا السياحية السنوية".


وأضاف: "يفيد المهرجان في تنويع منتجاتنا السياحية، وروعي عند التخطيط لنسخته الثانية أن يستقطب جمهوراً وزواراً دوليين، للاستفادة من الوضع الجديد لدولة قطر الذي جعلها أكثر بلدان المنطقة انفتاحاً على العالم".
وستتاح للمتسوقين الذين ينفقون 200 ريال في أي من المتاجر المشاركة إمكانية الدخول في سحب أسبوعي، حيث تتاح لهم فرصة الفوز بسيارات وجوائز نقدية تصل قيمتها إلى 4 ملايين ريال.
وستقام السحوبات يوم الخميس من كل أسبوع في الأسابيع الثلاثة الأولى للمهرجان والتي توافق أيام (11 و18 و25 يناير)، حيث يتم الإعلان عن فائزين بسيارتين BMW و13 جائزة نقدية تتراوح قيمتها ما بين 10 آلاف ريال إلى 100 ألف ريال في كل أسبوع، أما السحب الأخير فسيتزامن مع حفل ختام المهرجان الذي يوافق يوم الأربعاء 7 فبراير.

جولات إرشاد سياحي للتسوق في «سوق واقف»


تعاون مهرجان قطر للتسوق مع شركة Embrace Doha (احتضن الدوحة) لتقديم خدمة الإرشاد السياحي للمشاركين في جولات التسوق عبر أروقة سوق واقف في فترة المهرجان.
ويمكن للراغبين في التسوق والوصول إلى احتياجاتهم عبر الأزقة داخل السوق التراثي الشهير الانضمام إلى جولات نسائية أو رجالية أو عائلية والتي يتم تنظيمها بداية من الساعة 5 مساء وحتى الساعة 6:30 مساء في أيام الخميس والجمعة والسبت، حيث تضم الجولة الواحدة 15 شخصاً كحد أقصى ويتم خلالها التوقف في أروقة السوق المختلفة للتعرف على التوابل والبخور والمأكولات الشعبية والفنون والملابس.
وقالت مشاعل شهبيك، مدير المهرجانات السياحية والفعاليات في الهيئة العامة للسياحة: «يدعو المهرجان في نسخته الثانية سكان قطر وزوارها إلى استكشاف أجواء التنوع التي توجدها الأسابيع الثقافية المختلفة، ونعتبر أن الإقبال المتزايد من الشركاء في القطاع الخاص والمشروعات المحلية يمثل ضمانة أساسية لأن يعبر المهرجان دائماً عن الثقافة القطرية والاحتياجات الاقتصادية والاجتماعية لمواطنيها ومقيميها».


ويتيح المهرجان الفرصة لعشاق الأناقة من بين سكان قطر وزوارها للتعرف على أحدث الصيحات والاتجاهات في عالم الموضة والماكياج، من خلال مجموعة من دروس فن الماكياج يقدمها خبراء وفنانون مختصون، فضلا عن جلسات ماكياج مجانية تقدم في مراكز التسوق المشاركة في المهرجان.
ويستضيف مهرجان قطر للتسوق 3 عروض للأزياء خلال أسابيع المهرجان والتي ستواكب أحدث صيحات الموضة وتعرض أرقى الأزياء حول العالم، ويشارك في هذه العروض 34 مصمماً بأكثر من 300 إطلالة مختلفة.


دعم المشروعات الصغيرة والمنتج المحلي


تشهد نسخة المهرجان في 2018 إقامة 30 متجراً مؤقتاً في «قطر مول» لتكون بذلك نافذة يمكن من خلالها للمشروعات الصغيرة عرض منتجاتها والاستفادة من الأعداد الكبيرة من الجمهور والزوار التي يستقطبها المهرجان، وفي الوقت نفسه تسهم في تعزيز التجربة السياحية التي توفرها هذه المتاجر لرواد قطر مول.


يتعاون مهرجان قطر للتسوق مع بنك قطر للتنمية الذي يقدم بدوره الدعم مجموعة من المتاجر المؤقتة تشجيعاً للمنتجات القطرية ورواد الأعمال المحليين.
وقال خالد المانع، المدير التنفيذي لتمويل المشاريع لدى بنك قطر للتنمية: «من أهداف البنك الاستراتيجية العمل على تطوير رأس المال البشري في قطر وتمكينه من لعب دور مركزي في تنمية وتنويع الاقتصاد الوطني، وصولاً إلى المساهمة الفعالة في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030".


وأضاف: "مهرجان قطر للتسوق يُشكّل لنا منصة هامة نعمل من خلالها على تحقيق أهدافنا في دعم المشاريع المنزلية وتحفيز رواد الأعمال الشباب للانخراط في السوق القطرية، الاحتكاك مع المنافسين، التعرف على آلية عمل السوق واكتساب الخبرة العملية التي تساعدهم في تنمية وتطوير أعمالهم، كما توفر لهم فرصة اكتشاف مجالات تجارية جديدة".
وتابع: "مساهمتنا هذه خلال فعاليات مهرجان قطر للتسوق تندرج في إطار العديد من المبادرات والبرامج والمسابقات التي يقدمها بنك قطر للتنمية بهدف دعم وتشجيع المشاريع الجديدة والأفكار المبدعة".


باقة متنوعة من عروض الترفيه الحية


يقدم «قطر للتسوق 2018» باقة متنوعة من عروض الترفيه الحية التي تتراوح ما بين الحفلات الغنائية وفنون الترفيه الأخرى، ومن بين الفنانين الذين تأكدت مشاركتهم يأتي المطرب والملحن الهندي سونو نيجام، وفرقة الثنائي الأمريكي تشينسموكرز.


وسيدعم المهرجان فعاليات ترفيهية تتيح للجمهور التمتع بأجواء الدوحة الرائعة خلال فترة الشتاء، من خلال تعاون الهيئة العامة للسياحة مع شركة كيو سبورتس الشركة المنظمة لمهرجان ربيع سوق واقف 2018، ومهرجان المرح في قطر مول، ضمن استراتيجية الهيئة في دعم الشركات القطرية العاملة في المجالات المرتبطة بالسياحة.


وقال غانم المهندي،، نائب رئيس كيوسبورتس: «مهرجان ربيع سوق واقف 2018 سيضم العديد من الفعاليات الترفيهية والكثير من المفاجآت لنجعل نسخة هذا العام من المهرجان الأكثر إثارة والأكثر متعة للأطفال والكبار على حد سواء».


وأضاف: «سيحتضن سوق واقف في نسخة هذا العام من المهرجان العديد من الأنشطة والفعاليات حيث سنستضيف على أرضه أكبر حديقة ترامبولين في دولة قطر، وملعب (Ocean Ball) للأطفال، بالإضافة إلى ساحة المطاعم والتي ستضم العديد من المطاعم الراقية، وتتضمن نسخة هذا العام العديد من الحفلات الموسيقية والعروض الفنية الحية، بالإضافة إلى 30 لعبة ترفيهية فريدة في مدينة الملاهي، لذا يمكن للعائلات أن تتطلع للاستمتاع بأكثر من 60 نشاطا ترفيهيا مصممين خصيصا ليلائموا جميع أفراد الأسرة ابتداء من 25 ديسمبر 2017 وحتى 25 أبريل 2018».


وتابع: «أما مهرجان المرح في قطر مول، والذي سينعقد من 15 يناير إلى 15 ابريل 2018، سيوفر تجربة ترفيهية فريدة من نوعها لجميع رواد فندق الريان وزوار المول، ابتداءً من ملعب (Paintball) والزلاقات العملاقة، بالإضافة إلى أول منطقة ألعاب الواقع الافتراضي ذات الثلاث محاور في العالم".
وستستضيف مراكز التسوق المشاركة أنشطة ترفيهية حصرية وعروضاً جوالة داخل هذه المراكز، لنشر أجواء الفرح والمرح بين جميع أفراد الأسرة.



 "العمادي":الافتتاح الرسمي لـ "الحزم" في النصف الأول 2018


كشف محمد عبد الكريم العمادي، الرئيس التنفيذي لشركة العمادي للمشاريع والحزم، عن افتتاح مشروع «الحزم» رسميا بشكل كامل خلال النصف الأول من العام المقبل.
وقال "العمادي"، في تصريحات صحفية على هامش المؤتمر الصحفي لإعلان تفاصيل النسخة الثانية من مهرجان قطر للتسوق، إن معدلات إشغال مشروع الحزم (محال ومطاعم) تتجاوز الـ 80 % حتي الآن.
وأوضح أن المشروع سيشهد قريباً تدشين عدد من المطاعم العالمية والتي تدخل السوق القطري لأول مرة، مشيرا إلى أنه خلال النسخ المقبلة سيكون المول جاهزا بنسبة 100% للمشاركة في جميع عروض المهرجان المتعلقة بالتسوق.


وقال "العمادي" إن مشروع الحزم يناسب جميع المستويات الاجتماعية ولكن هناك فئة معينة لديها شغف بمثل هذا المستوى الراقي من خدمات التسوق والمطاعم والمقاهي، خاصة أن السوق المحلي يتمتع بقوة شرائية كبيرة.
وأشار إلى أن الشركة تعمل على توسيع نطاق أعمالها لتشمل قطاعات جديدة بما يساهم في تعزيز التنمية في السوق القطري "مع كل مشروع ومبادرة متميزة نبذل جهوداً لتحقيق إنجازات مبتكرة والإسهام بفعالية في ترسيخ سمعة قطر المتنامية كوجهة رائدة للعيش والعمل والترفيه".