بدعم من وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية

92 أسرة تسوق منتجاتها بدرب الساعي

مصطفى شاهين

عززت «الأسر المنتجة» المشاركة في درب الساعي من خلال ترويج منتجات ترتبط بالتراث القطري والتقاليد، التي تعكس روح الانتماء الوطني، حيث تشارك إدارة شؤون الأسرة بـ 92 مشروعا منزليا تقوم بعرض منتجاتها وخدماتها على الجمهور في محلات تراثية، سميت بعضها بأسماء قديمة، كتاوه، وخنين وكيران والمزيونة ومشموم وكلوش ودراعة ومشباص، وصوغة، وعسكريم، والملفع، والشاذلية.

ومن أبرز المنتجات المعروضة الأطعمة التقليدية القطرية والأكلات الشعبية، واللباس التقليدي القطري من العبايات والجلابيات، بالإضافة إلى الملابس المختلفة، لا سيما التي تحمل شعارات اليوم الوطني، وأعلام الدولة، بالإضافة إلى العصائر والقهوة وعسل النحل الطبيعي، والإكسسوارات المطلية، بالإضافة إلى الكريمات والصابون والعطور.


كما شملت الخدمات المقدمة تصميم ملابس، والطباعة على الملابس والمخدات، وديكوباج الأواني.
فيما خصصت إدارة شؤون الأسر التابعة لوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية 6 أركان لعرض التراث القطري كالسيوف وصناعة الحلي والسدو بالإضافة إلى تخصيص ركن للضيافة يعرض فيه دلال «رسلان» وآخر تعرض فيه مرشات العطور القطرية القديمة.


وقالت مريم الكواري المنسق الإعلامي بإدارة شؤون الأسرة في وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، إن مشاركة المشاريع المنزلية في درب الساعي تعد فرصة لهن لعرض منتجاتهن، وخلق نوافذ تسويقية لهن في ظل هذا الإقبال الكبير من الجمهور وتمكينهن اقتصاديا، مؤكدةً أن دمج المشاريع المنزلية مع مشاريع أخرى في درب الساعي يزيد من خبرتها من خلال المنافسة والاطلاع على كل ما يميز الأعمال القائمة، بحيث يقومون بالتركيز على مهارات وخبرات معينة ما ينعكس على جودة منتجاتهم.


وأضافت الكواري لـ «لوسيل» أن إشراك الأسر المنتجة في مثل هذه الفعاليات والمناسبات يأتي ضمن اختصاصات إدارة شؤون الأسرة بتوجيه جهود المؤسسات المعنية بالمرأة والأسرة، بهدف إنشاء مشروعات تنموية لتمكين الأفراد والأسر اقتصادياً، وتشجيعهم للاعتماد على النفس، بالإضافة إلى تطوير وتنفيذ مشروعات دعم وتنمية الأسر المنتجة من خلال التدريب وتوفير الخدمات المساعدة، وتوفير مجالات لتسويق منتجات برامج الأسر المنتجة.
وبينت الكواري أن من بين الأسر المنتجة المشاركة في درب الساعي بعض الأسر من ذوي الاحتياجات الخاصة، مشيرة إلى أن ذلك يأتي في إطار اختصاصات الإدارة باقتراح وتنفيذ الإستراتيجيات والخطط والسياسات الوطنية والبرامج المتعلقة بكبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة.


ولمراعاة اشتراك أكبر عدد ممكن من الأسر المنتجة قالت الكواري إن الإدارة أتاحت اشتراك الأسر لمدة ستة أيام بالتبادل، بحيث يتاح لكل أسرة منتجة عرض منتجاتها لمدة ستة أيام.
ومن ثم إفساح المجال لأسرة أخرى بالمشاركة في نفس المكان، مشيرةً إلى أنه تم تخصيص الأماكن حسب تشابه الأنشطة.
وفيما يتعلق بإبراز التراث الوطني قالت الكواري إن بعض الأسر ستقوم بعمل عروض حية مثل حياكة السدو، أحد أنواع النسيج التقليدي.

 

انطلاق فعاليات كتارا بمناسبة اليوم الوطني 

 

تنطلق فعاليات اليوم الوطني التي تنظمها المؤسسة العامة للحي الثقافي /كتارا/ اليوم، تحت شعار «أبشروا بالعز والخير» وهو شعار احتفالات اليوم الوطني للدولة هذا العام، وتستمر حتى 19 ديسمبر الجاري، وذلك على الواجهة البحرية للحي الثقافي متضمنة سلسلة من الفعاليات الترفيهية والتثقيفية المتنوعة.


وقال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام كتارا، خلال مؤتمر صحفي أمس: «تمتد فعاليات كتارا لليوم الوطني لهذا العام لثمانية أيام، حيث سيتم تقديم مجموعة من الفعاليات والأنشطة الثقافية والعروض الفنية مع التميز والإبداع والتجديد»..


مشيرا إلى أن عدد الفعاليات يصل إلى ما يقارب 60 فعالية، ما بين عروض لمظليين من القوات الخاصة المشتركة وعروض الألعاب النارية، وخيام تراثية وورش عمل ومعارض فنية، بالإضافة إلى وجود قطار ترفيهي للأطفال والعائلات على كورنيش كتارا، وعرض مسرحي لشباب قطريين، كما سيكون هناك تركيب لوحة فنية موزاييك لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، علاوة على أنه سيتم استقبال رحلة /محمل فتح الخير 3/، بعد عودتها من رحلتها إلى دولة الكويت وسلطنة عمان، لمشاركة الشعب القطري، الاحتفال باليوم الوطني.


ومن جانبه، أوضح السيد عبدالرحمن جاسم التميمي رئيس اللجنة المنظمة لفعاليات كتارا لليوم الوطني، أنه بإمكان الجمهور الاستمتاع بجميع الأنشطة والفعاليات يوميًا ابتداء من الساعة الثالثة عصرا وحتى العاشرة ليلاً، مبينا أن هناك الكثير من المفاجآت والهدايا التي تنتظر الجمهور، والتي تقدمها الجهات المشاركة بالإضافة إلى مطاعم كتارا..


لافتا إلى وجود عروض النافورة الراقصة مصحوبة بالأغاني الوطنية والتراثية بشكل يومي، كل 20 دقيقة ابتداءً من الساعة 3 عصرًا، أما بالنسبة لعروض المظليين بالألعاب النارية والبروموتر ستكون يومي 17 و19 ديسمبر الجاري.


وقد تزينت واجهة /كتارا/ وأروقتها وتلالها الممتدة بلون «الأدعم»، وبورود أضفت عليها جمالا خاصا ليتحول اليوم الوطني إلى مناسبة يحتفل بها كل من يقيم على أرض قطر من مواطنين ومقيمين حبا ووفاءً وولاءً.
كما عملت /كتارا/ على الإعلان عن فعاليات اليوم الوطني بتصميم مميز يؤكد ما تعيشه قطر من نهضة وتميز في ظلّ رؤية قيادية حكيمة، وما تتمسك به من ماض عريق وموروث ثقافي زاخر بالأصالة والقيم النبيلة.

 

«الشقب» يطلق علامته التجارية في ذكرى 25 عاماً على تأسيسه


كشف الشقب، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، عن علامته التجارية الجديدة خلال عطلة نهاية الأسبوع، ضمن مشاركته في أنشطة درب الساعي.
وتؤكد هوية العلامة التجارية الجديدة على الرؤية التي يلتزم بها الشقب في أن يكون مركزاً رائداً فى عالم الخيل.


وعلّق خليفة العطية، المدير التنفيذي للشقب، بالقول: «سعداء بالكشف عن الشعار الجديد الذي يحمل رؤية ورسالة الشقب التى تعكس التزامنا بتطوير رياضة الفروسية مع حفاظنا الدائم على التراث القطري العريق، ونحن نحتفل هذا العام بذكرى مرور 25 عاماً على تأسيس الشقب حيث يقف النجاح المتواصل على مدار ربع القرن الماضي دليلاً على الدور المحورى الذي يلعبه الشقب في الجمع بين التاريخ والثقافة والرياضة، بالإضافة إلى إشراك مختلف فئات المجتمع القطري».


ويحافظ الشعار الجديد للشقب على جوهر هويته الحالية، ولكن مع إضافة عدة نقاط تميّز، حيث تتوافق الألوان المعتمدة مع اللون الوطني لدولة قطر وهو اللون العنابى. كما تمت إعادة رسم الخيول الثلاثة الظاهرة في الشعار لإبراز معالمها العربية، مع التركيز على «مروان الشقب» في وسطها، وهو فخر برنامج الإنتاج وجمال الخيل، والذي يرمز إلى مساهمة الشقب في التعريف بتاريخ قطر العريق حول العالم.


وعن رسالة الشقب المتجددة يقول العطية: «الشقب هو مركز عالمي رائد في عالم الخيل، ملتزم بشغف المحافظة على التراث القطري، ونهدف للقيام بذلك من خلال الترويج للخيل العربية والوصول لأعلى المستويات في رفاهية الخيل والإنتاج وتعليم الفروسية والبحث والتطوير».


ويحتفل الشقب بذكرى مرور 25 عاما على تأسيسه، ومناسبة الكشف عن شعاره الجديد، من خلال مشاركته في مجموعة واسعة من الأنشطة الترفيهية والتثقيفية التي ينظمها في درب الساعي، حيث يمكن للجمهور المشاركة في ألعاب ثلاثية الأبعاد ذات تصميم مميز، كما ستتاح للعائلات فرصة التقاط الصور المميزة ضمن منصة التصوير الخاصة المصممة على هيئة إطار لتطبيق انستجرام، كما تم تخصيص زاوية للزوار الأطفال يمكنهم فيها تلوين رسومات الخيل العربية، إلى جانب عرض للخيل العربية، وإمكانية المشاركة في أنشطة ركوب الأمهر، وركوب الخيل المخصص للسيدات.

 

النشاط النسائي بالأوقاف ينظم فعالية «يا قطرنا» بـ «كتارا»

 

تقيم الشعبة النسائية بإدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية صباح اليوم الثلاثاء فعاليات تثقيفية وطنية تربوية لطلاب وطالبات عدد من المدارس تحت عنوان «يا قطرنا»، بمناسبة ذكرى اليوم الوطني في مسرح دراما بالحي الثقافي «كتارا» من الساعة الثامنة صباحا حتى الثانية عشرة ظهرا بالشراكة مع الحي الثقافي كتارا وبالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي ممثلة في مشاركة نحو 60 طالبا وطالبة من أربع مدارس هي: مدرسة أم صلال محمد النموذجية للبنين، مدرسة أم العمد النموذجية للبنين، مدرسة زكريت الابتدائية للبنات، مدرسة لعبيب الابتدائية للبنات، وتعرض الشعبة النسائية بالعلاقات العامة خلالها عددا من الجداريات والصور لمسيرة دولة قطر وسيرة مؤسس الدولة الحديثة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني - رحمه الله - التي تساهم في ترسيخ القيم والمبادئ العظيمة للآباء المؤسسين، بالإضافة إلى إقامة المسابقات الحركية والترفيهية التي يشارك فيها الطلاب.
وتأتي هذه المشاركة ضمن فعاليات اليوم الوطني لمؤسسات الدولة إحياء لذكرى المؤسس وترسيخا لقيم التكاتف والوحدة والاعتزاز بالهوية الوطنية، وتعاضد أهل قطر وتلاحمهم، والعمل على أن يكون تأثيرها ممتدا في السلوك والشخصية بما يخدم الوطن ويساعد على نهوضه، وإبراز الرموز الوطنية في مختلف المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية والاجتماعية، وعلى رأسهم المؤسس.

"التعليم" تعرض أوبريت صناع المجد بمناسبة اليوم الوطني

تقدم وزارة التعليم والتعليم العالي أوبريت صناع المجد في إطار احتفالاتها باليوم الوطني للدولة، وتحت شعار "أبشروا بالعز والخير" بالحي الثقافي كتارا اليوم الثلاثاء الموافق 12 ديسمبر، في الساعة السادسة والنصف مساء. كتب أشعار الأوبريت الشاعر تيسير عبد الله، والألحان للفنان محمد الهباش.
ويشارك في عرض الأوبريت 260 طالباً وطالبة من 14 مدرسة حكومية، تحت إشراف نخبة من المدربات القطريات والمدربين القطريين الذين قاموا بتدريب الطلبة على أداء القصائد الوطنية التي تحمل في طياتها قيم الانتماء والولاء للوطن.
والمدارس المشاركة في الأوبريت هي: مدرسة القادسية النموذجية للبنين، مدرسة خليفة النموذجية للبنين، مدرسة وروضة أبي حنيفة النموذجية للبنين، مدرسة عثمان بن عفان النموذجية للبنين، مدرسة خولة بنت الأزور الابتدائية للبنات، مدرسة الوكرة الابتدائية للبنات، مدرسة قطر الابتدائية للبنات، مدرسة الظعاين الابتدائية الإعدادية للبنات، مدرسة الأحنف بن قيس الإعدادية للبنين، مدرسة عمر بن الخطاب الابتدائية الثانية للبنين، مدرسة عبدالرحمن بن جاسم الإعدادية للبنين، مدرسة حمزة بن عبدالمطلب الإعدادية للبنين، مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية للبنين، مدرسة جاسم بن حمد الثانوية للبنين.