الإرث تجري دراسة الأثر الإيجابي للمنتديات

إشادات دولية بمنتديات رعاية العمال

الدوحة - لوسيل

نفذت وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية دراسة عملية على الأثر الإيجابي الذي تحدثه منتديات رعاية العمال التابعة للجنة العليا للمشاريع والإرث على أرض الواقع، وذلك بهدف إنشاء لجان عمالية خاصة بالوزارة على مستوى الدولة.. وكانت اللجنة العليا للمشاريع والإرث قد أنشأت منتديات رعاية العمال في العام 2015، من أجل إيصال أصوات العمال بشكل أفضل وتوفير كل ما يحتاجون إليه بسهولة أكبر. وقد أجريت منذ ذلك الحين حوالي 60 جولة انتخابية، وشملت العملية الانتخابية مشاركة أكثر من 22 ألف عامل. وشهد الأسبوع الماضي إجراء الانتخابات الأخيرة في مساكن «تشالنجر سيتي» العمالية، التي تحتضن أكثر من 4,500 عامل مشاركين في العمليات الإنشائية لمختلف مشاريع اللجنة العليا.

وراقب مسؤولون من وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ومكتب منظمة العمل الدولية في دولة قطر خلال الأشهر القليلة الماضية انتخابات منتديات رعاية العمال، وهي منصات ديمقراطية تهدف إلى حماية حقوق العمال المشاركين في مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022. وحضر ممثلون عن الوزارة ومكتب المنظمة العديد من الدورات الانتخابية من أجل معاينتها كنموذج لمشروع إنشاء لجانٍ مشابهة على مستوى الدولة - بموجب قانون العمل القطري - تهدف إلى حلّ القضايا والمشاكل بين الموظفين وأصحاب العمل.

وقال محمود قطب، المدير التنفيذي لإدارة رعاية العمال في اللجنة العليا، «فخورون للغاية بالتأثير الذي أحدثته انتخابات رعاية العمال لدينا خلال السنوات القليلة الماضية. لقد عملنا عن كثب مع زملائنا في وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ومكتب منظمة العمل الدولية لإظهار تأثير منتدياتنا، وسنواصل دعم جهودهما في تقديم مفاهيم وآليات مماثلة في جميع أنحاء قطر».

الجدير بالذكر أنه منذ عام 2016، ارتفع عدد منتديات رعاية العمال من 14 إلى 108. وفي ضوء معايير رعاية العمال في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، تم تعزيز تأثير المنتديات والانتخابات في عام 2017 بعد توصيات قدمتها مجموعة العمل المشتركة من اللجنة العليا والاتحاد الدولي لعمال البناء والأخشاب الذي يمارس دوراً رقابياً مستقلاً يضمن عملية استيفاء تطبيق معايير رعاية العمال في مختلف مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وتعمل وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ومكتب منظمة العمل الدولية حالياً على الاستفادة من اتفاقية التعاون الفني بين الجانبين والسارية لمدة ثلاث سنوات لإنشاء لجانٍ مشتركة لجميع العمال المشمولين بقانون العمل القطري.

من جانبه قال ممثل عن وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية: «عملنا عن كثب مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث للتعرف على آلية نجاح هذه المنتديات. لقد ألهمنا مستوى المشاركة وإقبال الناخبين، ونقيّم دورهم في رفع صوت العمال في قطر. وسنواصل العمل مع اللجنة العليا للتعرف أكثر على آليات التطبيق وانتهاج ذلك بأفضل شكل ممكن في مجالات أخرى. وسيتم تطبيق الخبرات المكتسبة على اللجان من خلال طرحها على مستوى الدولة في المستقبل القريب».