بحضور 90 عارضا بزيادة 50% في حجم المشاركة

انطلاق النسخة الثانية من معرض «طيب الحزم»

وسام السعايدة

انطلقت أمس، النسخة الثانية من معرض «طيب الحزم» للعود ودهن العود والعطور، بمشاركة أكثر من ٩٠ دار متخصصة في صناعة العود ودهن العود والعطور من مختلف أنحاء العالم، بزيادة 50% عن حجم المشاركة في النسخة الاولى.

وقال السيد محمد عبدالكريم العمادي، الرئيس التنفيذي لشركة العمادي للمشاريع ومول الحزم، أن النسخة الثانية من معرض «طيب الحزم»، شهدت بداية موفقة خلال اليوم الاول يؤكدها الحضور الكبير من ابناء قطر، وهي بداية تبشر بالخير، ونتوقع مزيدا من الاقبال على المعرض خلال الايام القادمة، ونحن نتوقع من اهل قطر أن يقوموا بزيارة المعرض الذي يتميز بالتنظيم الكبير، بالاضافة الى مشاركة عدد كبير من الشركات العارضة المحلية والاقليمية والعالمية، حيث ان هناك شركات عالمية تشارك لاول مرة في هذا المعرض ويشهد لها في عالم العطور، وتقدم منتجات مميزة للزائرين.

واضاف لـ «لوسيل» أن معرض «طيب الحزم» في نسخته الثانية جاء ليكمل المشهد المتطور لقطر في مجال المعارض، لافتاً إلى أن هذا التواجد الضخم لشركات عالمية في المعرض يؤكد ثقة الاقتصاديين والمستثمرين من الخارج بقوة الاقتصاد القطري والمستهلك القطري.

وأشار إلى أن وجود هذا الكم من المشاركين يُظهر اهتمام الشركات العالمية بالسوق القطري، مؤكداً أن مثل هذه المعارض تساهم في تنشيط وتعزيز السياحة الداخلية وفي تحرك السوق بشكل إيجابي ومثمر.

وتابع العمادي قائلا: «دائما نسعى ان نقدم كل ما هو جديد للسوق القطري، ونحاول استقطاب الشركات التي تقدم العروض الجديدة لاول مرة على مستوى منطقة الخليج، وأهلنا في قطر يستحقون كل خير، ونحن نشاهد حجم الزائرين في اليوم الاول وهم من يزينون واخوانهم المقيمين المكان».

وردا على سؤال حول عدد الشركات المشاركة في النسخة الثانية من المعرض وجنسيتها قال العمادي ان عدد الشركات يزيد عن 90 شركة، حيث حقق زيادة بنسبة 50% عن عدد الشركات في النسخة الاولى من المعرض، وهناك مشاركة كبيرة من الاشقاء في دولة الكويت الشقيقة وسلطنة عمان وكذلك من الهند وبريطانيا وفرنسا، اضافة الى دور عالمية ذات سمعة مميزة متخصصة في العطور تشاركنا في هذه النسخة... مضيفا ان أكثر من 20% من الشركات المشاركة في المعرض هي شركات قطرية ومنتجاتها صناعة قطرية.

وحول مستقبل صناعة العطور ودهن العود في دولة قطر قال العمادي «لدينا شركات قطرية متخصصة في صناعة العطور ونتوقع مستقبل واعد لصناعة العطور في قطر، ولا شك ان المعرض فرصة للشركات القطرية لاكتساب الخبرات من الشركات الاقليمية والعالمية في اطار ايجاد جو من المنافسة من اجل زيادة قدرتها في هذا المجال».

وفيما يتعلق بحجم المشاركة المتوقعة في فعاليات المعرض خلال الفترة المقبلة قال العمادي: «أن مدة المعرض هي 9 ايام، ونتوقع ان يزيد عدد الزائرين عن 60 الف زائر، في حين كان عدد الزوار في النسخة الماضية نحو 52 الف زائر».

وردا على سؤال حول قيمة المقتنيات المعروضة في النسخة الثانية من «طيب الحزم» قال العمادي:«حقيقة لا يمكن حصر الارقام وحجم المبيعات الا في نهاية اعمال المعرض وسيتم الاعلان عن ذلك في حينه، وسنقوم بتزويد الاعلام بقيمة المبيعات لاحقا».

وشهدت النسخة الاولى مشاركة نحو 50 شركة قطرية وعالمية من كلّ من الكويت وعُمان والهند وسنغافورة وإيطاليا وفرنسا وبريطانيا وغيرها من الدول، وبلغ عدد الزائرين نحو 52 الف زائر.

سعر كيلو بعض أنواع العود يصل إلى مليون ريال.. عارضون لـ «لوسيل»: 

موقع المعرض يعكس تطور قطر ومستوى التنظيم عال 

أعرب عارضون التقتهم «لوسيل» عن إعجابهم بموقع المعرض المميز ومستوى التنظيم، الذي يُظهر التطور الكبير الذي تشهده دولة قطر في قطاع الأعمال والبنيان، مشيرين إلى حرصهم على المشاركة بجميع المعارض التي تقام في قطر والتي تعتبر سوقاً جاذباً.

وقال رياض اليحيى، مالك شركة اليحيى للعطور من دولة الكويت الشقيقة، نقدم من خلال جناحنا في معرض طيب الحزم منتجات أغلبها عطور فرنسية وشرقية، حيث نقوم باستيراد الزيوت الفرنسية الاصلية ونقوم بعد ذلك بوضع اللمسات الخاصة بنا لاخراج منتجات تليق بكل الاذواق.

واضاف أن اغلب أنواع العود يتم استيرادها من شرق اسيا، والعود عدة انواع وروائح مختلفة وكذلك اسعار مختلفة بحسب النوع والجودة، واغلبها من الهند وسيريلانكا وماليزيا واندونيسيا.

وتتراوح اسعار التولة «12» غرام ما بين 250 الى 200 ريال، اما سعر الكيلو من العود الخام يتراوح بين 20 الى 200 الف والى مليون ريال للكيلو حسب الجودة والندرة.

وقال حمود الريامي، شركة الذهب العماني، لدينا مجموعة من العطور نقوم بعرضها في هذه النسخة، وهناك مخلطات مع العنبر وجميعها صنع عماني، ولدينا خلطات اللبان والمعمول، وكذلك العود ومصدرها من شرق اسيا مثل الهند وتايلاند واسعار «التولة» تختلف بحسب النوع والجودة والندرة وتتراوح بين 350 الى 650 ريالا للتولة.

وقال احمد العدواني، شركة اطياب كيان من الكويت الشقيقة، ان منتجات الشركة تختص بالعطور العربية والاجنبية، وهي منتجات خاصة بنا ولدينا منتجات مرشات، والعود كالدهن والخشب وهي خلطات خاصة بالشركة، وتتراوح اسعار «التولة» بين 450 الى 700 ريال.

وقال يونس بو محمد، شركة الخيال للعود والعطور، الكويت الشقيقة «نقدم خلال هذه النسخة من المعرض منتجات خاصة بنا وهي عبارة عن عطور فرنسية وعطور عربية والمباخير والعود والمرشات وجميع اكسسوارات البخور.

واضاف: لدينا عدة انواع من العود منها الهندي والماليزي و "تراد" ويبلغ سعر "التولة" نحو 500 ريال، ويبلغ الحد الادني للعود 20 الف ريال للكيلو ويصل سعر كيلو العود الى مئات الالاف.

الوسوم