رئيس الاتحاد الخليجي: نقل "خليجي 23" إلى الكويت احتفالية لشعوب الخليج

الدوحة - قنا

أكد سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحادين القطري والخليجي لكرة القدم أنه بناء على المشاورات بين القيادتين في قطر والكويت، فقد تمت الموافقة على الطلب الكويتي الرسمي بنقل بطولة كأس الخليج الثالثة والعشرين من قطر إلى الكويت. وأشار سعادته، في تصريح له ، إلى أن هذه النسخة من البطولة بمثابة احتفالية لكافة شعوب الخليج العربي، بعد رفع الإيقاف الدولي عن الكويت، لما تمثله هذه البطولة من مكانة كبيرة في تاريخ المنطقة، واضعًا كافة إمكانيات الاتحاد القطري، تحت تصرف نظيره الكويتي، سعيا لتحقيق استضافة مثالية.
ومن المقرر أن يعقد الاتحاد الخليجي اجتماعا في الدوحة يوم الاثنين المقبل، لاتخاذ القرار النهائي بشأن نقل البطولة، في حال وافقت اتحادات الكرة الأهلية، الأعضاء بالاتحاد الخليجي. وكان رئيس الاتحاد القطري قد أعرب أول أمس عن سعادته البالغة بقرار رفع الإيقاف عن الكرة الكويتية، وقال: "اليوم أقول، إنه لا مانع في أن يقام الحدث الخليجي بدولة الكويت" .
تجدر الإشارة إلى أن سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني كان قد ذكر، أثناء قرعة البطولة في الدوحة، أنه: "لا بطولة خليجية بدون الكويت"...مشيرا الى أن "الاتحاد الخليجي سيعقد اجتماعا الأسبوع المقبل، لتأكيد الإجراءات، وإتمام الاجتماعات السابقة". وكان من المقرر إقامة هذه النسخة بالعراق، لكنها نقلت إلى الكويت، بسبب الحظر المفروض من الفيفا على الملاعب العراقية، ثم نقلت البطولة مجددا من الكويت إلى قطر.