"فيفا": قرار قطر يتماشى مع التزامها كبلد مضيف لكأس العالم

زيورخ - قنا

تقدم جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بالشكر والتقدير إلى دولة قطر في مبادرتها بنقل بطولة كأس الخليج إلى دولة الكويت الشقيقة من أجل مشاركة الشعب الكويتي سعادته برفع الايقاف عنها، وقال رئيس الاتحاد الدولي، في بيان له، إن "قرار قطر يتماشى مع التزامها كبلد مضيف لكأس العالم لكرة القدم 2022 بأن هذا الكأس للمنطقة بأكملها"، معربا عن بالغ سعادته بعودة كرة القدم الكويتية مرة اخرى الى الساحات الدولية لعالم كرة القدم.
وأضاف "لقد شاهدت مدى فرحة جميع اللاعبين والمشجعين الكويتيين بخبر العودة أثناء زيارتي لدولة الكويت قبل ايام إذ كانت فترة طويلة وشاقة من المعاناة لهم على مدى العامين الماضيين".. موضحا أن مبادرة نقل كأس الخليج 2017 من دولة قطر إلى الكويت للاحتفال بهذه المناسبة يعد علامة قوية ورمزية.
ومن المقرر أن يشهد اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الخليجي لكرة القدم في الدوحة يوم /الاثنين/ المقبل إعلان استضافة الكويت لبطولة (خليجي 23) بشكل رسمي بعد ان وافقت دولة قطر على نقل البطولة إلى الكويت عقب رفع الإيقاف عن نشاطها الكروي. وأكد إنفانتينو أنه سيحضر مباريات افتتاح كأس الخليج في الكويت يومي 22 و23 ديسمبر الجاري، مشيرا إلى أن هذه البطولة تحتضن روح الرياضة وتعتبر مثالا رائعا للقيم التي تسعى كرة القدم لنشرها في جميع أنحاء العالم.
وكان رئيس فيفا قد زار الكويت الاربعاء، حاملا معه كتاب رفع الايقاف الرياضي عن كرة القدم الكويتية اثر موافقة مجلس الامة الكويتي يوم الاحد الماضي على تعديل القوانين الرياضية في جلسة خاصة.