توجيه تهمة التجسس الصناعي لمواطن صيني في الولايات المتحدة

أ ف ب

أعلنت وزارة العدل الأميركيّة أنّه تمّ توجيه تهمة التجسّس الصناعي وسرقة أسرار تجاريّة إلى مواطن صينيّ كان يعمل موظّفًا في مجموعة مونسانتو.

وبحسب بيان الوزارة، كان هايتاو شيانج البالغ الثانية والأربعين من العمر موظّفًا في مجموعة مونسانتو الزراعيّة الأميركيّة العملاقة وفرعها "ذي كلايمت كوربوريشن" بين عامي 2008 و2017.

وقد ألقي القبض عليه في يونيو 2017 في أحد المطارات وبحوزته تذكرة سفر إلى الصين وبرامج كان يعمل عليها.

وقال نائب وزير العدل المكلّف مسائل الأمن القومي الأميركي جون ديميرز إنّ توجيه هذا الاتّهام يُشكّل "مثالاً آخر على استخدام الحكومة الصينيّة برامج من أجل تشجيع الموظّفين على سرقة الملكيّة الفكريّة (العائدة الى) أرباب عملهم الأميركيّين".